الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 "فلسفة المواجهة وراء القضبان"

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد نصار
تقدمي فعال
تقدمي  فعال
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 62
العمر : 31
الموقع : فلسطين
العمل/الترفيه : طالب
المزاج : رايق
تاريخ التسجيل : 12/10/2007

مُساهمةموضوع: "فلسفة المواجهة وراء القضبان"   الأربعاء يونيو 25, 2008 12:46 pm

بدايات التحقيق:

* يقودونك من الزنزانة مغمم العينين، مكبل اليدين.. محاطا بجنود أو شرطة، يدفعونك ويجرونك بهمجية.
* قد يمررونك خصيصا في مناطق تسمع فيها أصوات عذاب وألم وضرب.
* من حقك أن تأكل وتشرب وتستعمل المرافق الصحية، ولكن هذه الحقوق ليست مضمونة أبدا، فيمنعونك عنها، ويستعملونها للضغط عليك ولمضايقتك، وعليك أن تصمد .
* لا تخف من زنزانتك فهي بر الأمان المرحلي لك. وفيها ستعزل عن العالم وعن الأخبار. وقد يسمعونك هم بعض الأخبار التي يريدونها، إياك أن تصدق أنك أصبحت وحيدا، بل عليك أن تتذكر دائما أن رفاقك في الخارج لا ينسونك، وأن الثورة مستمرة، وأن أهلك ورفاقك يعتمدون على صمودك، ويفعلون المستحيل لإنقاذك..
* ثم تبدأ مراحل التحقيق: إنسان ذو قضية، مناضل عقائدي وحيد صلب عنيد، معزول لا يملك سلاحا إلا ايمانه بأن مصير شعبه وأهله وقضيته يعتمد على قدرة احتماله وصموده، وهذا هو أنت، في مواجهة موظف ينتظر راتبه في نهاية الشهر، غالبا ما يكون بلا عقيدة أو مبدأ، يستمد قوته من جدران قلعته، ومن أسلحة آلاف الجنود الذين يحيطون به، دون أن يكون لهم أي شأن معك، ومن صلاحيات محددة له لا يستطيع تجاوزها، وهذا: هو المحقق. والمكان: أقبية التحقيق..

التحقيق والمحققون:

* الامتناع عن كتابة الافادة بداية التمرد والتحدي.
* كل المعلومات مهما صغرت أو بدت لك تافهة، تكون هامة بالنسبة للمحقق.
* تذكر أن للتحقيق نهاية مهما طال، وأنه سيصبح ذكريات، فاجعله ينتهي دون اعتراف ودون استسلام.
* في أول لقاء، يكون المحقق قد جمع عنك بعض المعلومات، وهذا لا يعني انه يعرف كل شيء، لكنه يحاول أن يوحي بذلك خلال التحقيق. إنه لا يستطيع معرفة وضعك النفسي، لكنه يحاول أن يفهمه من تصرفاتك وردود فعلك. إنه لا يعرفك، ومن أهدافه الحقيقية، التعرف على شخصيتك لفهمها، وهو بحاجة لهذه المعرفة لبناء خططه لمهاجمتك وتفسيخ ثقتك بنفسك لتوصيلك الى الطاعة والتعاون. إنه لا يعرف ان كنت ستصمد أو تنهار، فاخلق عنده فكرة صمودك وصلابتك من البداية، ولا تقدم له ما يفيد خططه.
* لا تنس أن رجل التحقيق موظف بأجر، ويعتبر التحقيق معك عملا روتينيا، وقوته نابعة من صلاحياته لا من شخصيته. بينما تمثل أنت القطب المقابل، وقوتك ناتجة عن ايمانك بقضيتك، كما إنك مناضل لا مأجور، لهذا كن أقوى لأنك فعلا أقوى.
* تأكد أن الصراع بينك وبين المحقق لا يحسم الا في نهاية التحقيق، وحسمه يعتمد على صلابتك، ونجاح المحقق يعني سيطرته عليك وعلى شعبك وأرضك.
* تذكر دائما أن المحقق لا يمكن أن يكون صديقا، ولا رؤوفا بك، فهو وحش وعدو، لكنه قادر بحكم صلاحياته، أن يبدل لونه وأسلوبه.
* لا تقاطع المحقق أبدا خلال التحقيق، فهو لا يعنيك.
* مبدأ هام: الأغبياء فقط يصدقون المحققين



flag محمد نصار


complement
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
يوسف حنني
تقدمي نشيط جدا
تقدمي نشيط جدا


ذكر
عدد الرسائل : 250
الموقع : بيت فوريك
تاريخ التسجيل : 10/01/2008

مُساهمةموضوع: رد: "فلسفة المواجهة وراء القضبان"   الأربعاء أغسطس 06, 2008 1:47 pm

مشكور رفيق على هيك مجهود ويعطيك العافيه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
"فلسفة المواجهة وراء القضبان"
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» فيت لأزالة الشعر الزائد " احسن طريقة بشهادة فتيات كتير "
» إبتعد عن "لكي تلقى حظورا إجعل ردك محظورا "
» "رسالة النسيان إلى رجل المطر"
» " == لماذا بعد الفراق..... بدايه لموت بطئ .....=="
» "عقدة البدري" تهدي الحدود اللقب الثاني

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: القسم الثقافي :: منتدى الثقافة والمعلومات العامة-
انتقل الى: